سياسة الحضور والغياب
  سياسة المدرسة في الحضور

ينبغي على الطلاب عدم التواجد في المدرسة قبل الساعة السابعة والربع صباحاً، كما ينبغي أخذ الطلاب ما بين الساعة الثانية والنصف ظهرا والساعة الثانية وخمس وأربعون ظهراً، وسيتم أخذ الغياب بعد الثامنة صباحاً. كما ينبغي على الطلاب مغادرة المبنى المدرسي وملحقاته في وقت المغادرة (الإنصراف) إلا إذا كان وجودهم يعود لسبب متعلق بالمدرسة أو تم تسجيلهم في برامج الأنشطة الخارجية. وسوف يتم إخبار الآباء في حالة وجود الطالب في المدرسة.

الحضور

يعتبر الطالب حاضراً بالمدرسة إذا كان برحلة مدرسية تتعلق بالنشاط التعليمي والذي يكون نشاط تعليمي متفق عليه من قبل الإدارة.

الغياب

يعتبر الطالب متغيباً أو الطالبة متغيبة عن صفوفهم الدراسية إذا تم تسجيلهم غيابياً. يفرض الحضور على جميع الطلاب المسجلين بالمدرسة خلال أيام وساعات الدوام الرسمي وسيكون الحضور مسؤولية الوالدين وأولياء الأمور، وعلى الوالدين الإبلاغ عن غياب الطالب في أسرع وقت ممكن.

تقرير الغياب

يجب أن يبلغ غياب الطالب كتابياً من جهة ولي الأمر بأسرع ما يمكن وفي حالة عدم الإبلاغ سوف يحتسب (غياب بدون عذر)

الغياب الطويل

عندما يغيب الطالت لمدة (3) أيام متصلة وتعذر على المدرسة التحقق من سبب الغياب فإن الغياب سوف يتم التحري عنه في أي وقت آخر إذا استجوب ذلك.




  الزائرون في المدرسة

يمكن لأولياء الأمور والزوار والمتطوعون زيارة المدرسة في أي وقت على أن تبلغ المدرسة مقدماً عن طريق الهاتف أو البريد الإلكتروني. إنه لمن الضروري أن يقوم الزوار بتعريف أنفسهم لدى الإستقبال بالمدرسة قبيل الإتصال بطفل أو الدخول إلى ساحة المدرسة. غير مسموح للطلاب الغير مسجلين بالحضور إلى المدرسة مع طلاب آخرين. لا بد أن يسجل الآباء والزائرون الذين ليس لديهم موعد مسبق وعليهم أن يقدموا أوراق ثبوتية قبل الحصول على شارة الدخول. تطبق هذه السياسة قبل وبعد الدوام الدراسي. إذا رغبت في متابعة (ملاحظة) طفلك داخل المدرسة فعليك الاتصال بإدارة المدرسة حتى يتم ترتيب موعد لذلك. عند زيارتك للصف الدراسي فاعلم أنك مجرد ملاحظ فلا يحق لك التدخل حتى يطلب المعلم منك أن تشارك أو تتطوع لعمل شيء ما. من فضلك حدد وقتك داخل الصف من 20 إلى 30 دقيقة لأن ذلك من شأنه أن يتسبب بتشتيت الطلاب.




  إجراءات الخروج
لن يتم إطلاق طفل أثناء اليوم الدراسي ما لم يحضر ولي الأمر شخصياً إلى الإدارة لإخراج الطفل من المدرسة. سوف يتم طلب تحقيق الشخصية إذا ما حضر طرف ثالث خلاف الوالدين لإخراج طفل من المدرسة برعايتهم ما لم يكن بطلب كتابي من ولي الأمر. إن الخروج المبكر لا يعني فقط ضياع وقت الدراسة على الطالب، لكنه أيضاً يشكل إزعاج للمعلمين والأنشطة التعليمية المقامة في الصم ومن ثم تكون ممنوعة إلى في حالات الطوارئ. غير مسموح بإخراج الطالب مبكراً لتجنب ساعة الذروة المرورية.